Tunisie, وجدي غنيم، الارهابي، يهاجم، من تركية، الدولة التونسية و الرئيس التونسي

Publié le par Laïd Sahari

5966

تقدم النائب المصري ووكيل لجنة الدفاع بمجلس النواب يحيى الكدوانى، بطلب للسلطات المصرية بإعداد ملف كامل عن جرائم ''وجدى غنيم المتواجد حاليا فى تركيا، وتسليمه لدولة تونس الشقيقة وذلك فى إطار التعاون الدولى فى مجال المعلومات بين الدول العربية بشكل عام، وللاستعانة به فى المذكرة الاحتجاجية التى سوف تتقدم بها لتركيا بعد تكفيره للرئيس التونسى الباجى قايد السبسى''.

وقال الكدوانى فى تصريح لليوم السابع إن وجدى غنيم إن ''الإرهابى وجدى غنيم لديه سجل حافل بالمستندات والأدلة التى تثبت إدانته بشكل مباشر وصريح فى دعم وتحريض الإرهاب والحث على أعمال العنف وتؤكد حصوله على تمويلات مشبوهة وانتمائه لجماعات إرهابية وكيانات مشبوهة تسعى لنشر الأفكار المتطرفة فى البلاد العربية''.

كما دعا الكدوانى إلى عقد مؤتمر دولى عربى لمحاربة الإرهاب فى المنطقة بالكامل، خاصة وان الدول داعمة الإرهاب تريد تفتيت الدول العربية بجيوشها، وبسبب يقظة الشعوب العربية افشل مخططات هذه الدول، على حد تعبيره.
كما أشار الكدواني إلى أن غنيم يحصل على تمويلات من العديد من الدول التى ترعى الإرهاب وفى مقدمتها قطر بهدف نشر الفكر الإسلامى المتطرف فى المنطقة بشكل عام ويحصل أيضا على تمويلات مشبوهة من عدة تنظيمات وكيانات داخلية وخارجية.

وكان عدد من مشائخ تونس قد اعتبروا أن الداعية المصري وجدي غنيم ليس سوى مأجور يتبع أجندات مشبوهة تهدف إلى تكفير وإثارة الفتنة داخل المجتمع التونسي، وذلك في ردّ على تصريحاته التي تطاول فيها على دعوة رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي الرامية إلى المساواة بين المرأة والرجل والزواج من غير المسلم، وتكفير نواب مجلس الشعب وحركة النهضة.

 

  • FA

Commenter cet article