Algérie, Benghabrit interdit le Voile à l'école, حفيذة قدور بن غبريط البيّاع تمنع النقاب و اللثام 69

Publié le par Laïd Sahari

6032

قرار وزاري يمنع النقاب عن التلميذات والموظفات واللثام عن الذكور في قطاع التربية     يبدو أن متاعب وزيرة التربية نورية بن غبريت لم تنته، فبعد البسملة وما صاحبها من جدل واسع، أثار النقابي والنائب البرلماني مسعود عمراوي قضية أخرى تتعلق بما أسماه ” منع الخمار للتلميذات ، واللثام التارقي للذكور، والنقاب للأستاذات والموظفات والعاملات”. ونشر عمراوي على صفحته الرسمية على الفيسبوك مشروع قرار وزاري لوزارة التربية يحدد كيفيات تنظيم الجماعة التربوية وسيرها، حيث تنص  المادة 46  منه “.. لا يمكن بأي حال من الأحوال أن يحول لباس التلاميذ دون التعرف على هويتهم ، أو السماح لهم بحجب أي وسيلة تساعد على الغش أثناء الفروض والاختبارات”، في حين تنص المادة 71 على ” .. يمنع ارتداء كل لباس يحول دون التعرف على هوية الموظف”. ويقول عمراوي أن “الظاهر في هذا النص محاربة الغش، والمستهدف من هذه الفقرة هن التلميذات المحجبات لاستعمالهن الخمار الذي يعتبر وسيلة للغش”، وأضاف “كما يفهم من هذه الفقرة منع اللثام التارقي وكذلك النقاب سواء أكن أستاذات أو موظفات أو عاملات ، المستهدف هو اللثام والنقاب”. كما كشف النائب عمراوي أن “نقاشا حادا وصل حد الصدام حول هاتين المادتين” وقع على مستوى وزارة التربية. وبحسب نفس المصدر فإن القانون قديم تم سنه في فترة تولي علي بن محمد وزارة التربية بداية التسعينات، وبقي دون تفعيل إلى غاية هذه السنة، حيث تسعى وزارة التربية الى تطبيقه.

 

Commenter cet article