تعيا اللحية تكبر و الجبهة فوقها. بقلم الطاهر بلفضل. Tahar BELFEDHAL, commentaire.

Publié le par Mohamed-Laid-Anas GUENDOUZ

images--9-.jpg

13/05/2012 19:48:59
over-blog.com : Vous avez reçu un commentaire

Bonjour,

un commentaire vient d'être posté par belfedhal tahar sur l'article الانتخابات .. النتائج .. و صراخ الطفولة السياسية .......بقلم محمد قندوز Mohamed GUENDOUZ et les élections de Mai 2012 ..., sur votre blog http://ain-dzarit1911.over-blog.com

Extrait du commentaire:

 


بداية أشكرك جزيل الشكر الأخ محمد عن هذا التعليق السياسي الذي أراه جد راقي حيث يعكس بوضوح مدى فهمك للمشهد السياسي ألمتنا قض والهش لأننا لم نبلغ بعد ولم نفهم متى تبدأ حريتنا وأين تنتهي
..... يااخي محمد أن المتتبع لأحداث الحملة الانتخابية وما أفرزته من مغالطات ماهي إلا مسرحية و مهزلة ممثليها رؤساء أحزاب يريدون الصعود والحصول على مقاعد برلما نية على سواعد المواطن البسيط  نعم
هذا المواطن الساذج الذي لم يستطيع أحدا إقناعه من الإسلاميين ولا العلمانيين ولا الديمقراطيين


اقل ما يقال عن هذه الانتخابات هي مهزلة وفضيحة أمام الرأي العربي والدولي والشيء المدهش والمحير هو أثناء التصريح بالنتائج النهائية والتي كانت متوقعة راح بعض رؤساء الأحزاب يصبون غضبهم
على السلطة والتزوير.... يااخي ابو جرة ويااخي جاب الله أنتما قبلتما قواعد اللعبة السياسية مع النظام وتحايلتم على مناضليكم طمعا فى السلطة....... لان النظام ذكي ومحترف استدرجكم وهاهو الان يقول للشعب
انظروا كيف كان يفكرون هؤلاء الرؤساء لايفكرون الا فى أنفسهم وفى مصالحهم الشخصية لعنة الله عليكم انتم تريدون تطبيق الشريعة ان الإسلام بريء منكم وسعيكم كان باطلا........
واختم قولي هذا بالمثل الشعبي الجديد الذي ظهر خلال الانتخابات: تعيا اللحية تكبر والجبهة فوقها....

 

Commenter cet article